جديد رامي مخلوف: جهات وأجهزة أمنية اخترعت قصة اختلاسنا

جُرف نيوز | متابعات

كتب رامي مخلوف، إبن خال بشار الأسد منشوراً جديداً في صفحته على ”فيسبوك“ اليوم (الأحد)، تحدث فيه عن فرض حارس قضائي على ”شام القابضة“، الشركة التي يمتلك مخلوف حصة رئيسية فيها.

وقال مخلوف في منشوره، إن الجهات الأمنية ”حالفة إنو ما تخلي مستثمر بالبلد باستثناء أثرياء الحرب“، وأن سبب فرض الحراسة القضائية هو أن أحد الشركاء الجدد في ”شام القابضة“ اشترى حصة صغيرة من الشركة، و“اكتشف بمساعدة الأجهزة الأمنية من خلال سلسلة الاعتقالات التي تمت للموظفين بقهرهم والضغط عليهم أن هناك عقد موقع بين الشام القابضة وشركة أورنينا“.

واعترف مخلوف في سياق حديثه أن شركة “أورنينا” وغيرها من الشركات الأخرى، تلعب دوراً بالالتفاف على العقوبات الدولية المفروضة على الشركات التابعة لمخلوف، وقال إن الجهات التي فرضت الحراسة القضائية ”لم تفهم العقد واخترعت قصة اختلاسنا“، وتابع مهاجماً تلك الجهات: ”أيها الجهلة كفى ظلماً وافتراء على الناس اقرأوا جيداً العقود وسوف تستنتجون أن شركة أورنينا وغيرها من هذا النمط من الشركات دوره وهدفه الالتفاف على العقوبات المفروضة على الشام القابضة“.

وكان مخلوف قد اشتكى في منشور سابق له الشهر الماضي، من إغلاق شركات يملكها ومصادرة ممتلكاته، ومن الاعتقالات التي يتعرض لها الموظفون التابعون لتلك الشركات.

المسلسل الهوليوودي مازال مستمراً من قبل بعض الجهات الأمنية يلي حالفة أنو ما تخلي مستثمر بالبلد باستثناء أثرياء الحرب….

Posted by ‎رامي مخلوف‎ on Sunday, July 26, 2020

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق