على هامش “الانتخابات”.. وليد المعلم: مسيرة الديمقراطية في سوريا بخير!

جُرف نيوز | متابعات

قال وزير خارجية النظام وليد المعلم إن ”مسيرة الديمقراطية بخير في سوريا“، وذلك عقب إدلائه بصوته في “انتخابات” أعضاء مجلس شعب النظام اليوم (الأحد).

وأضاف المعلم في تصريحات نقلتها صحيفة ”الوطن“ الموالية، أن ”الانتخابات هي استحقاق دستوري يؤكد أن مسيرة الديمقراطية بخير”. وفي رده على سؤال أحد الصحفيين، اعتبر أن أوروبا ”لسه ما رجعت عالخريطة“، وأن الغرب كمجتمع رأسمالي هو الذي سيعاني من أزمة كورونا وليس سوريا، وسيواجه عقبات إعادة ضخ عجلة الاقتصاد، على حد وصفه.

من جانب آخر تداول ناشطون وصفحات محلية صوراً ساخرة لأوراق انتخابية كتب فيها “تسقط جميع حمير البيك.. والبيك نفسه ساقط”. بالإضافة إلى صور لرئيس الوزارء السابق عماد خميس، وهو يدلي بصوته في أحد مراكز الاقتراع، في ظهوره الأول بعد إقالته الشهر الفائت.

 

ولا يتمكن ملايين السوريين المهجرين في الخارج من المشاركة في هذه الانتخابات الشكلية، والتي يفوز فيها ”حزب البعث“ الذي يرأسه بشار الأسد، بغالبية مقاعد المجلس.

 

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق