طيران يرجح أنه روسي يُغير على مدينة الباب ويوقع ضحايا

جرف نيوز | متابعات

قصف طيران حربي يرجح أنه روسي وسط مدينة الباب بريف حلب الشرقي بصاروخين خلفا عدداً من الجرحى بينهم حالات حرجة تم نقلهم إلى مشافي المدينة وفق مصادر محلية.

وذكر ناشطون محليون أن صاروخاً استهدف مبنىً سكنياً يقع بالقرب من “دوار الكتاب” غرب المدينة، فيما استهدف صاروخ ثانٍ مبنىً آخر بالقرب من “دوار الجحجاح” جنوب المدينة، وأحدثا دماراً واسعاً في المباني المستهدفة، فيما هرعت فرق الدفاع المدني لإنقاذ المصابين من دون أن تتبين الحصيلة النهائية لضحايا القصف حتى لحظة كتابة هذا الخبر.

ويعد هذا الاستهداف هو الثاني من نوعه منذ تحرير الباب من تنظيم داعش في شباط من العام 2017، إذ سبق أن شهدت المدينة ثلاث غارات روسية أدت لسقوط جرحى في شباط من هذا العام.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق