(3,35) مليون يورو.. مساهمة دنماركية لدعم جهود إعادة الاستقرار في الرقة وديرالزور

جُرف نيوز | متابعات

قدمت الدنمارك مبلغ (3,35) مليون يورو لدعم جهود إعادة الاستقرار في شمال شرق سوريا، ولتعزيز الاستجابة لانتشار فيروس كورونا المستجد في محافظتي الرقة وديرالزور.

وقال وزير الخارجية الدنماركي جيبه كوفود، إن بلاده ”ملتزمة بدعم الجهود الرامية للمساعدة في تخفيف معاناة الشعب السوري. وسوف تخصص مساهمتنا الأخيرة لدعم للمدنيين في شمال شرق سوريا الذين يعيشون ظروف صعبة أو يقبعون في ظل حالات نزوح قاسية“.

وتلقى صندوق الائتمان لإعادة إعمار سوريا هذه المساهمة، ليبلغ إجمالي المساهمات التي تلقاها الصندوق من (12) دولة مانحة، نحو (255) مليون يورو، من بينها (59) مليون تم تخصيصها لدعم برامج إعادة الاستقرار في المناطق المحررة من داعش. 

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق