“منسقو الاستجابة”: حركة نزوح جديدة من جبل الزاوية جنوب إدلب إثر غارات روسية

جُرف نيوز | متابعات

قال فريق “منسقو استجابة سوريا”، اليوم (الأربعاء)، إن مناطق جبل الزاوية في ريف إدلب الجنوبي تشهد حركة نزوح جديدة باتجاه المناطق والمخيمات البعيدة عن خطوط التماس “مع قوات النظام”.

وجاء في بيان للفريق أن الطائرات الحربية الروسية شنت غارات على عدد من المناطق في ريفي إدلب وحماة، في خرق واضح لاتفاق وقف إطلاق النار المبرم بين تركيا وروسيا مطلع آذار الماضي.

وأشار البيان إلى أن عملية التصعيد الأخيرة من قبل الطائرات الحربية الروسية تسببت بحركة نزوح جديدة لعشرات العائلات العائدة حديثاً من مناطق النزوح إلى القرى والبلدات في ريف إدلب الجنوبي.

ونشر الفريق صوراً على صفحته في موقع فيسبوك لعائلات نازحة من جديد تصل إلى المخيمات العشوائية المنتشرة في مناطق ريف إدلب.

حركة نزوح من مناطق جبل الزاوية في ريف ادلب الجنوبي باتجاه المناطق والمخيمات البعيدة عن خطوط التماس.الصور المرفقة…

Posted by ‎منسقو استجابة سوريا‎ on Wednesday, June 3, 2020

وفي مطلع العام الحالي، أسفرت حملة عسكرية لقوات النظام بدعم روسي على أرياف إدلب وحلب وحماة عن مقتل وجرح آلاف المدنيين وتهجير أكثر من مليون شخص، عاد منهم قرابة (285) ألفاً إلى قراهم وبلداتهم بحسب “منسقو الاستجابة”.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق