واشنطن تخصص مكافأة بـ(3) ملايين دولار لمن يدلي بمعلومات عن مسؤول داعش الإعلامي

جُرف نيوز | متابعات

أعلنت وزارة الخارجية الأميركية، اليوم (الخميس)، عن مكافأة مالية لتحديد مكان وهوية المسؤول الإعلامي في تنظيم داعش، محمد موسى رمضان، المعروف باسم أبو بكر الغريب.

وأشارت الوزارة في بيان إلى أن برنامج “المكافأت من أجل العدالة” التابع لها، خصص ما يصل إلى (3) ملايين دولار، لأي معلومات تؤدي إلى تحديد مكانه أو هويته.

وأوضحت أن رمضان المولود في الأردن، “لعب دوراً رئيسياً في عمليات الدعاية التي يقوم بها تنظيم داعش، لتوجيه الأفراد نحو التشدد وتجنيدهم، وأشرف على تخطيط وإنتاج العديد من مقاطع الفيديو الدعائية والمنشورات والمنصات عبر الإنترنت، التي تضمنت مشاهد وحشية وقاسية للتعذيب والإعدام الجماعي للمدنيين الأبرياء”.

وأفادت بأن رمضان يشرف على العمليات الإعلامية اليومية للتنظيم، بما في ذلك إدارة محتوى شبكة داعش العالمية المتفرقة حول العالم، وهو أحد أبرز وجوهه الدعائية ومن أقدم مسؤولي الإعلام فيه.

 

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق