المندوبة الأمريكية في مجلس الأمن: نظام الأسد وروسيا وإيران قتلوا عدداً لا يحصى من الأطفال في سوريا

جُرف نيوز | متابعات

قالت مندوبة الولايات المتحدة في مجلس الأمن الدولي كيلي كرافت، إن نظام الأسد وحلفاؤه الروس والإيرانيون يواصلون تعريض حياة المدنيين للخطر، من خلال استخدام البراميل المتفجرة والذخائر العشوائية والصواريخ.

وأضافت كرافت في إفادة أمام أعضاء المجلس حول ”حماية المدنيين في النزاعات المسلحة“، عبر دائرة تلفزيونية اليوم (الأربعاء): ”لقد قتل النظام وروسيا وإيران عدداً لا يحصى من الأطفال.. إن حماية المدنيين هو جهد جماعي“.

وأعربت كرافت عن دعم بلادها لدعوة الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيرش، إلى وقف عالمي لإطلاق النار، وتمكين المسؤولين الصحيين من مواجهة فيروس كورونا. ودعت إلى مشاركة ”كاملة ومساوية وهادفة للمرأة في العملية السياسية“ في سوريا.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق