“دير شبيغل”: انتحار مخلوف بعدة رصاصات في مؤخرة الرأس بعد نشره الفيديوهات لن يصدقه أحد

جُرف نيوز | وكالات

أفادت صحيفة “دير شبيغل” الألمانية، أن ماهر الأسد شقيق بشار الأسد نأى بنفسه مؤخراً عن ابن خاله رامي مخلوف، بعدما كان شريكه لفترة طويلة في تجارة المخدرات، لافتةً إلى أن ظهور مخلوف في التسجيلات المصورة وتمرده، هي سبب ابتعاد ماهر الأسد عن مخلوف.

وذكرت أن تجارة المخدرات تدل إلى أي درجة وصل اليأس لدى بشار الأسد وحليفته إيران للحصول على مصادر تمويل، حيث استلم ماهر الأسد أمن طرق نقلها إلى مرفأ اللاذقية، فيما تولت شركات رامي مخلوف مسؤولية تمويهها.

وأشارت الصحيفة إلى أن “تسجيلات مخلوف خطيرة، ولو إن غيره بثها لما كان على قيد الحياة الآن، أما بالنسبة لمخلوف فإن الابتعاد المعتاد لمثل هذه الشخصيات في إمبراطورية الأسد مستبعد الآن؛ فالانتحار الرسمي بعدة رصاصات في مؤخرة الرأس لن يصدقه أحد بعد هذه الفيديوهات.

وأفادت الصحيفة بأن سبب الخلاف بين عائلتي الأسد ومخلوف، إنما يرجع إلى الخلافات بين روسيا وإيران، إذ تسعى روسيا لاتفاقية سلام وبدء إعادة الإعمار، فيما تسعى إيران الاستمرار باستخدام سوريا كمنصة تهديد لإسرائيل.

وأوضحت أن “موسكو لن تهاجم الميليشيات الإيرانية، لكنها ستسعى إلى طريقة أكثر أناقة، إنها تريد حرمان حلفائها في طهران من مصادر الدخل السورية، بما في ذلك إنتاج المخدرات على نطاق واسع”، مضيفة “الروس يريدون إطلاق النار على الأعمال الإيرانية، وهذا ليس من قبيل الصدفة”.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق