بيدرسن يدعو إلى تعزيز وتوسيع وقف إطلاق النار في سوريا

جُرف نيوز | متابعات

أكد المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا، غير بيدرسن، اليوم (الإثنين)، على ضرورة الحفاظ على الهدوء في سوريا، ودعا إلى تعزيزه وتوسيعه ليصبح وقفاً لإطلاق النار على الصعيد الوطني.

وأعرب بيدرسن في إحاطة عبر الفيديو قدمها لمجلس الأمن، عن خيبة أمله من أن العملية السياسية لم تحقق تحسينات ملموسة في حياة السوريين، لافتاً إلى أن هناك إحساساً واسع الانتشار بأن المنافسة الدولية أكثر بروزاً من التعاون، حيث يدفع السوريون الثمن.

وقال إن “عدم الاستقرار في سوريا يتردد صداه في أماكن أخرى، مشيراً إلى التقارير التي تفيد “بتجنيد مقاتلين في سوريا بأعداد كبيرة وإرسالهم للقتال في ليبيا”.

وأضاف: “لحسن الحظ لم تشهد سوريا حتى الآن انتشاراً واسع النطاق لفيروس كورونا “كوفيد-19″، إلا أن خطر تفشي المرض لا يزال قائما، موضحاً بأن أزمة كوفيد-19 أضافت عبئًا جديداً إلى المأزق الاقتصادي السوري الخطير والمتفاقم، بالتزامن مع استمرار انخفاض قيمة الليرة السورية في الأسابيع الأخيرة، مما انعكس على القوة الشرائية للسوريين العاديين.

وشدد على أهمية “العمل معا لدعم تحقيق عملية سياسية ذات ملكية وقيادة سورية، تيسرها الأمم المتحدة وتسترشد بقرار مجلس الأمن 2254، في سبيل تحقيق تسوية سياسية تلبي التطلعات المشروعة لجميع السوريين وتستعيد السيادة الكاملة لسوريا ووحدتها واستقلالها وسلامة أراضيها.”

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق