ترامب يعلّق التمويل الأمريكي لمنظمة الصحة العالمية.. والأمم المتحدة تنتقد

جُرف نيوز | متابعات

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، مساء أمس (الثلاثاء)، تعليق التمويل الأمريكي لمنظمة الصحة العالمية، في قرار لاقى انتقاداً من الأمم المتحدة بسبب توقيته، خاصةً من تفشي فيروس “كورونا المستجد” (كوفيد-19) في مختلف أنحاء العالم.

وأوضح ترامب خلال مؤتمر صحفي في البيت الأبيض أن الولايات المتحدة، أكبر مساهم في تمويل المنظمة حيث تقدم 400 مليون دولار سنوياً، ستوقف هذا التمويل بانتظار تقييم دورها في “الإدارة السيئة وإخفاء المعلومات عن انتشار الفيروس”.

 واتهم ترامب المنظمة بالانحياز لمواقف الصين التي تقول واشنطن إنها أخفت خطورة الفيروس عندما ظهر أواخر العام الماضي على أراضيها، معتبراً أنه لو أرسلت المنظمة خبراء طبيّين إلى الصين لتقييم الوضع على الأرض وفضحت عدم شفافيتها ، لكان من الممكن احتواء تفشي الفيروس في مهده مع عدد قليل جداً من الوفيات.

وانتقد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش في بيان القرار الأمريكي، وأكد أنه ليس الوقت المناسب لتقليص تمويل عمليات المنظم التي يجب أن تلقى دعماً لأنها أساسية لجهود العالم من أجل كسب الحرب ضد الفيروس، مشيراً إلى أنه سيكون هناك وقت فيما بعد للتدقيق “في كيفية رد كل الذين شاركوا في هذه الأزمة”.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق