مع تفشي “كورونا” في العالم.. مخرجة سورية: تذكروا الوضع الحرج في إدلب

جُرف نيوز | متابعات

دعت المخرجة السورية وعد الخطيب، أمس (الجمعة)، المجتمع الدولي إلى تذكّر الوضع الحرج للسوريين في إدلب، مع تفشي فيروس “كورونا المستجد” في العالم.

وقالت الخطيب في رسالة مصوّرة بثتها على حسابها في موقع “تويتر”: “أعلم أن هذا وقت غامض بالنسبة لنا جميعاً، وأتفهم أنكم تواجهون وقتا صعباً.. لكن علينا جميعاً أن نتذكر أن هناك أناس يعانون أكثر. هذا أيضاً وقت حرج للسوريين في إدلب”.

وأضافت أن قصف (قوات النظام وحلفائه) على إدلب استهدف منشآت طبية متضررة أصلاً بشكل كبير بعد (9) سنوات من الحرب التي بدأت بعد ثورة “خرج الناس فيها ينشدون الحرية”، وحثّت الناس على مشاهدة فيملها “إلى سما”، لفهم معاناة السوريين الذين يعيشون تحت الحصار.

وكانت منظمة الصحة العالمية قد أعلنت ذكرت الأسبوع الماضي أن الفرق الطبية التابعة لها ستبدأ إجراء اختبارات للكشف عن “كورونا” في مناطق سيطرة المعارضة بشمال غرب سوريا، حيث يعيش نحو (4) ملايين شخص، مليون منهم نزحوا مؤخراً جراء حملة عسكرية لقوات النظام بدعم روسي في ريفي إدلب وحلب، بحسب الأمم المتحدة.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق