سقوط شخص على رصيف وسط دمشق.. و”داخلية” الأسد تنفي إصابته بـ”كورونا” (فيديو)

جُرف نيوز | متابعات

تناقلت مواقع التواصل الاجتماعي، أمس (الجمعة)، فيديو لشخص مرمي على رصيف وسط العاصمة دمشق، مشيرةً إلى الاشتباه بإصابته بفيروس “كورونا المستجد”.

ويظهر في الفيديو محاولة عنصر في الشرطة إسعاف الشخص، مع تعليق مصوّر الفيديو بأنه لا يريد الاقتراب، في حين ذكرت صفحات محلية أن سيارة إسعاف نقلت الشخص وتم تعقيم مكان سقوطه على الرصيف.

وعقب انتشار الفيديو، نفت وزارة داخلية النظام أن يكون الشخص مصاباً بـ”كورونا”، وذكرت أن الحادثة وقعت أول أمس في شارع الوليد بدمشق، وأن “الشخص أُسعف إلى مشفى المجتهد، حيث تبين أنه يعاني من انخفاض في ضغط الدم وخرج من المشفى بنفس اليوم بعد تلقيه العلاج”.

ويواصل نظام الأسد إنكار وجود أي حالة إصابة بـ”كورونا” رغم انتشار الفيروس بجميع الدول المجاورة لسوريا، وكانت منظمة الصحة العالمية قد توقعت في وقت سابق “انفجار” حالات الإصابة بالفيروس في سوريا.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق