إسبر: ناقشت هاتفياً مع أكار الهجوم الوحشي لنظام الأسد في إدلب

 جُرف نيوز | متابعات

قال وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر، اليوم (الخميس)، إنه ناقش مع نظيره التركي خلوصي أكار، خلال اتصال هاتفي “الهجوم الوحشي لنظام الأسد في إدلب، والذي تدعمه روسيا وإيران؛ والأزمة الإنسانية الناتجة” عن الهجوم، وكذلك الوضع في ليبيا.

وأضاف في تغريدة على حسابه بموقع “تويتر”، أن الولايات المتحدة تستكشف الطرق التي يمكن أن تعمل بها مع تركيا والمجتمع الدولي بشأن ذلك.

من جانبها، قالت وزارة الدفاع التركية في بيان، إن أكار تبادل مع إسبر وجهات النظر بشأن الأوضاع في إدلب، إضافةً إلى قضايا الدفاع والأمن على مستوى البلدين وإقليمياً.

وكان وزير الدفاع الأمريكي قد صرح أمس، أن الوضع أصبح ”أكثر تعقيداً“ في إدلب، نظراً لـ“تواجد العديد من الجهات الفاعلة“. موضحاً ـن أفضل وسيلة للمضي قدماً في المنطقة هو من خلال عملية سياسية تقودها الأمم المتحدة.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق