بعد الإعلان عن وفاة سفير وإصابة نائب الرئيس.. “كورونا” ينتشر في الحكومة الإيرانية وروحاني في خطر

جُرف نيوز | متابعات

أعلنت وسائل إعلام إيرانية، اليوم (الخميس)، عن إصابة معصومة ابتكار نائبة الرئيس الإيراني، بفيروس “كورونا” وذلك إلى جانب عدد من المسؤولين الحكوميين الإيرانيين.

وتشغل ابتكار منصب نائبة الرئيس حسن روحاني إلى جانب رئاستها منظمة حماية البيئة الإيرانية، وسبق لها أن كانت الناطق الرسمي باسم الجماعة الخاطفة التي احتجزت (52) أمريكي عام 1979.

وأصيبت معصومة بعد الإعلان عن إصابة نائب وزير الصحة الإيراني إيراج حريرجي، ورئيس لجنة الأمن القومي في البرلمان مجتبى ذو النور، بالإضافة للنائب عن مدينة طهران محمود صادقي.

ويأتي هذا بالتزامن مع وفاة سفير طهران السابق لدى الفاتيكان، حجة الإسلام هادي خسروشاهي بالفيروس الذي انتشر بسرعة كبيرة بين المسؤولين الإيرانيين.

وتداول ناشطون إيرانيون، صورة يظهر فيها روحاني إلى جانب معصومة ابتكار وإيراج حريرجي خلال اجتماع للحكومة عقد قبل يومين.

وطالب ناشطون على “تويتر” بوضع الحكومة الإيرانية ومن احتك معها في الحجر الصحي خشية انتشار المرض بشكل أوسع.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق