الأمم المتحدة تقدم (30) مليون دولار للحد من “الأوضاع المزرية” في إدلب

جُرف نيوز | متابعات

أعلنت الأمم المتحدة عن تقديم (30) مليون دولار كـ“خطة استجابة جديدة“ في إدلب. وحذرت من ”تدهور الأوضاع الإنسانية المزرية أصلاً“ في شمال غرب سوريا.

وقال منسق الشؤون الإنسانية والإغاثة في الأمم المتحدة مارك لوكوك: ”الوقت يداهمنا.. نستيقط يومياً على وقع تقارير جديدة بشأن قصف وغارات جوية على العديد من المجتمعات في شمال غرب سوريا“. مشيراً إلى أن أكثر من (95) بالمائة من القتلى المدنيين هم في مناطق لا تخضع لسيطرة النظام السوري.

وأضاف: ”خطوط المواجهة انتقلت لتبعد بضع كيلومترات عن مدينة إدلب، أكبر مدينة حضرية في شمال البلاد“. ودعا إلى ”حوار حقيقي بين جميع أطراف الصراع“، من أجل التوصل إلى حل سياسي دائم، وفق قرار مجلس الأمن رقم 2254.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق