بسبب الخسائر الفادحة في صفوفها.. هروب العشرات من ميليشيا “القاطرجي” من المعارك بريف حلب 

جُرف نيوز | خاص

قالت مصادر محلية لـ جُرف نيوز إن عشرات العناصر بصفوف  ميليشيا “قوات القاطرجي” من أبناء مدينة البوكمال والقرى المجاورة لها شرقي ديرالزور، عادوا إلى منازلهم هاربين من جبهات القتال في ريف حلب.

وأضافت المصادر بأن الخسائر البشرية الفادحة التي منيت بها ميليشيا “القاطرجي” خلال الأيام الأخيرة دفعت الكثير من المتطوعين في صفوفها من البوكمال إلى الهرب نجاة بحياتهم، من المعارك العنيفة التي تخوضها الميليشيا إلى جانب قوات النظام وميليشيات أخرى تابعة للحرس الثوري الإيراني.

وأكدت المصادر بأن “القاطرجي” أهملت الجرحى من عناصرها من البوكمال ولم تتكفل بعلاجهم أو تقديم أي تعويضات مالية لهم، في حين دفعت لذوي القتلى الذين سقطوا مؤخراً مبالغ لم تتجاوز الـ(100) ألف ليرة ودون أن يسجلوا كـ”شهداء” وفق التصنيف الرسمي لمكاتب “الشهداء” التابعة لوزارة الدفاع في حكومة النظام.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق