قائد القوات الأمريكية: الولايات المتحدة ملتزمة بمهمتها في سوريا

جُرف نيوز | متابعات

قال قائد القوات الأمريكية في الشرق الأوسط فرانك ماكنزي إن الولايات المتحدة ملتزمة بمهمتها في سوريا. وحذر من الخطر الذي تشكله الميليشيات الإيرانية على القوات الأمريكية المتبقية في شمال شرق البلاد.

وقالت وسائل إعلام إمريكية إن ماكنزي أجرى أمس (السبت) جولة غير معلنة في خمس قواعد عسكرية أمريكية في سوريا، وأنه ”قدم تطمينات“ بأن الولايات المتحدة لا تزال ملتزمة بمهمتها في سوريا.

والتقى ماكنزي، قائد ”قسد“ مظلوم عبدي في قاعدة عسكرية لم يكشف عنها. وأكد خلال اللقاء أن القوات الأمريكية مستمرة بالشراكة مع “قسد” والقيام بمهامها ضد تنظيم داعش، والمساعدة في حماية حقول النفط في شمال شرق سوريا. وقال: ”لا أعرف إلى متى سنبقى هنا، وليس لدي أي تعليمات سوى مواصلة العمل مع شركائنا في سوريا.. لكن بالتأكيد لن تبقى هنا لـ100 عام.“

وأضاف: ”بالتأكيد انخفظت وتيرة العمليات“ ضد تنظيم داعش في وقت سابق بسبب الأحداث في العراق، وبعد الغارة التي قتلت قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني. لكن ”عدنا الآن بتنفيذ 3 أو 4 عمليات أسبوعياً مع شركائنا“. وأشار إلى أن الميليشيات المدعومة من إيران ”لا تزال تشكل خطراً كبيراً“ على القوات الأمريكية في سوريا.

وقال اللواء إريك هيل قائد العمليات الخاصة في العراق وسوريا الذي كان يرافق ماكنزي في جولته، إن القوات الأمريكية ”تستمر في تدريب وتنفيذ عمليات مع قسد لملاحقة فلول داعش الذين يختبئون في الوديان والأنفاق ويحاولون إعادة تجميع صفوفهم“.

  

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق