“مسد”: الاتفاقيات مع النظام على المستوى العسكري فقط ولم ترتقِ إلى المستوى السياسي

جُرف نيوز | متابعات

قالت الرئيسة المشتركة لـ”مجلس سوريا الديمقراطية” (مسد)، أمينة عمر، أمس (الجمعة)، إن الاتفاقيات بين “الإدارة الذاتية” ونظام الأسد ما زالت على المستوى العسكري فقط ولم ترتقِ إلى المستوى السياسي بعد.

وأوضحت عمر خلال حديثها في ندوة أقيمت في مدينة القامشلي، أن الاتفاقيات الحاصلة مع نظام الأسد هي اتفاقيات عسكرية، قضت بنشر قوات حرس الحدود التابعة لقوات النظام على الحدود مع تركيا، دون أن يشهد الجانب السياسي لم يشهد أي تقدم.

بدوره، أشار الرئيس المشترك لـ”مسد”، رياض درار، إلى أن استراتيجيتهم في المرحلة المقبلة هي استراتيجية استحقاقات التفاوض للوصول إلى حل سياسي، مضيفاً: “نحن كنا صادقين في الحوار السوري – السوري، ومستمرون بالتواصل مع الأطر المعارضة للوصول إلى آراء مشتركة لوضع استراتيجيات”.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق