ماكرون: “شارل ديغول” ستبحر إلى شرق المتوسط لدعم التحالف الدولي ضد داعش

جُرف نيوز | وكالات

أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، اليوم (الخميس)، أن حاملة الطائرات “شارل ديغول” ستبحر قريباً إلى شرق البحر المتوسط، دعماً للتحالف الدولي ضد تنظيم داعش.

وقال خلال تقديم تهانيه للقوات العسكرية لمناسبة العام الجديد في قاعدة “123 أورليان-بريسي”، إن “القوة البحرية الجوية ستذهب دعماً لعملية الشمال (الشق الفرنسي ضمن عملية التحالف الدولي – العزم الصلب) من كانون الثاني/يناير الحالي وحتى نيسان/إبريل المقبل، قبل أن تنتشر في المحيط الأطلسي وبحر الشمال”.

وأكد ماكرون أن حاملة الطائرات “ستكون في صلب عمليات مشتركة بين عدة دول أوروبية”، موضحا أن “المانيا وبلجيكا وهولندا واسبانيا والبرتغال واليونان ستشارك في مواكبة ‘شارل ديغول’ خلال عملياتها”.

وشدد الرئيس الفرنسي على أن “قواتنا المشاركة في عملية الشمال تواصل عملياتها في مكافحة داعش الذي لا يزال تهديده ماثلاً، بشكل آخر، كامن وأكثر مكراً”، منتقداً بشكل مبطن الدول التي سحبت جزءاً من قواتها من العراق في بداية كانون الثاني الحالي على خلفية تصاعد التوتر بين طهران وواشنطن بعد اغتيال قائد “فيلق القدس” في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني، بغارة أمريكية في العاصمة العراقية بغداد.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق