بينهم عقيد.. مقتل وجرح العشرات من قوات النظام شرق إدلب

جُرف نيوز | متابعات

أعلنت فصائل المعارضة، مساء اليوم (الأربعاء)، صد محاولة تقدم لقوات النظام في ريف إدلب الشرقي ومقتل العشرات من عناصرها بينهم ضباط.

وقالت “الجبهة الوطنية للتحرير” عبر معرفاتها على مواقع التواصل الاجتماعي، إن اشتباكات عنيفة اندلعت بين مقاتليها وقوات النظام التي تحاول التقدم على محور أبو جريف، وسقوط عدد من القتلى والجرحى في صفوفهم.

وأضافت أنها استهدفت غرفة عمليات قوات النظام على محور قرية أبو جريف بصواريخ الغراد، ما أدى إلى مقتل قائد الغرفة وهو ضابط برتبة عقيد، إضافةً إلى مقتل عدد من العناصر، مشيرةً إلى أنها أوقعت عدداً من عناصر قوات النظام بين قتيل وجريح بقصف مدفعي استهدف رتل عسكري لهم في منطقة الشيخ إدريس في ريف حماة الشمالي الغربي.

وتناقلت صفحات محلية نبأ مقتل العقيد أدهم الشريف، مشيرةً إلى أنه قائد غرفة عمليات قوات النظام في الهجوم على محور أبو جريف، كما ذكرت أن العقيد بجيش النظام عبد الرحمن علي حامد قُتل أيضاً مساء اليوم اثناء محاولته على رأس مجموعة سحب عناصر لقوا مصرعهم على محاور ريف إدلب الشرقي.

وما تزال اشتباكات عنيفة تدور حالياً بين قوات النظام والميليشيات من جهة وفصائل المعارضة من جهة أخرى على محاور أبو جريف وتل خطرة وقريتي النوحية الشرقية والغربية شرق إدلب.

ويأتي ذلك، عقب تصعيد طيران النظام وروسيا القصف على مدينة إدلب وريفها اليوم رغم “الهدنة” المعلنة بموجب اتفاق روسي تركي منذ (الأحد) الفائت، ما أسفر عن مقتل وجرح عشرات المدنيين.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق