جيفري يبحث مع المسؤولين الأتراك الوضع في إدلب و”المنطقة الآمنة”

جُرف نيوز | وكالات

عقد المبعوث الأمريكي الخاص إلى سوريا، جيمس جيفري، اليوم (السبت)، لقاءً مغلقاً مع المتحدث باسم الرئاسة التركية، إبراهيم قالن، في مدينة إسطنبول، استمر لأكثر من ساعة، بحسب ما نقلت وكالة “الأناضول”.

وتناول اللقاء الملف السوري وآخر التطورات الهامة في المنطقة، وأكد الطرفان على ضرورة استكمال تأسيس “المنطقة الآمنة” في إطار الاتفاق المبرم بين البلدين يوم 17 تشرين الأول/أكتوبر 2019.

واتّفق الجانبان على ضرورة زيادة المبادرات الدبلوماسية من أجل الحيلولة دون حدوث أزمة إنسانية وموجة نزوح نتيجة تصاعد الاشتباكات في إدلب، كما أكّدا على ضرورة تقديم المجتمع الدولي مزيداً من الدعم لأعمال اللجنة الدستورية، وإجراء انتخابات حرة وعادلة وشفافة، لضمان نجاح العملية السياسية في سوريا.

وكان جيفري قد التقى أمس مع وزير الدفاع التركي، خلوصي أكار، ونائب وزير الخارجية التركي سادات أونال، في العاصمة التركية أنقرة، من المقرر أن يكمل جولته إلى السعودية حيث سيلتقي هناك شخصيات من المعارضة السورية.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق