بشار الأسد لوفد إيراني: معركة إدلب مستمرة

جُرف نيوز | متابعات

التقى رأس النظام بشار الأسد، اليوم (الثلاثاء)، في دمشق مع وفد إيراني يرأسه كبير مساعدي وزير الخارجية الإيراني للشؤون السياسية الخاصة، علي أصغر خاجي.

وزعم الأسد في معرض رده على تهنئة الوفد الإيراني بـ”الانتصارات التي تحققها العملية العسكرية في إدلب”، بأن “معركة إدلب هدفها القضاء على الإرهاب الذي يهدد أمن وسلامة المواطنين السوريين في تلك المنطقة”.

وأضاف أن “عملية مكافحة الإرهاب مستمرة وتشكل أولوية بالنسبة للدولة السورية قبل أي شيء آخر”، بحسب ما نقلت صفحة “رئاسة الجمهورية” في “فيسبوك”.

وخلال اللقاء، استمع الأسد من خاجي لعرض حول أهم النقاط التي تناولها لقاء جنيف الأخير بين كل من إيران وروسيا وتركيا وآخر مستجدات اجتماع أستانا، والمناقشات التي دارت خلاله حول عدد من المواضيع وعلى رأسها موضوع اللجنة الدستورية والتطورات في منطقة الجزيرة السورية.

وعلى الرغم من تقدم قوات النظام والميليشيات في ريف إدلب الشرقي الجنوبي إثر بدئها هجوماً برياً بدعم روسي منتصف الشهر الجاري، تزامن مع تصعيد للقصف على المنطقة أسفر عن مقتل وجرح مئات المدنيين وتهجير عشرات الآلاف، إلا أنها تكبدت خسائر بشرية ومادية فادحة على أيدي فصائل المعارضة خلال المعارك المستمرة على جبهات ريف إدلب.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق