وليد المعلم: إعادة الإعمار بدأت منذ سنوات.. والشعب السوري تعوَّد على تذبذب صرف الدولار

جُرف نيوز | متابعات

قال وزير خارجية النظام وليد المعلم إن الشعب السوري ”تعود على التذبذب“ في سعر صرف الدولار مقابل الليرة السورية، وأن إعادة الإعمار في سوريا بدأت منذ سنوات، وهي ”تسير إلى الأمام“.

وأضاف في لقاء نشرته قناة ”آر تي“ الروسية اليوم (الثلاثاء)، إن اجتماعات سابقة لوفود من النظام، عُقدت مع وفود تركية لكنها”كانت غير مجدية.. لكن في ضوء ما يجري على الارض في سوريا من احتلال تركي“ للأراضي السورية يجب أن نفكر بجدوى الاجتماعات“.

وتحدث المعلم عن تأكيدات إيرانية وروسية للنظام، بأن الوجود التركي في سوريا مؤقت، لكن “ما يجري على الأرض لا يوحي بأن تلك التأكيدات صحيحة“، على حد قوله. 

وأشار إلى المحادثات مع الأكراد لم تصل إلى بعدها السياسي المطلوب، وأنها دائماً ما تنقطع بسبب ”تأرجح العلاقة بين الأكراد والأمريكان. وقال إن الأكراد ليس لديهم ”سياسة منهجية للعودة إلى حضن الوطن“.

واعتبر المعلم أن ”الجيش السوري“ هو من حارب تنظيم داعش في سوريا، متهماً الولايات المتحدة باستخدام التنظيم كـ“شماعة“ في سوريا، من خلال ”تغذيته وحماية قادته ونقلهم من مكان إلى آخر“.

 

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق