مندوبة بريطانيا في مجلس الأمن: لا دليل على أن النظام السوري يريد إيصال المساعدات الإنسانية

جُرف نيوز | متابعات

اتهمت ممثلة بريطانيا في الأمم المتحدة كارين بيرس النظام السوري وداعميه بـ”تعطيل إحراز تقدم“ بالعملية السياسية في سوريا.

وقالت بيرس في إحاطة أمام مجلس الأمن الدولي أمس (الخميس)، إن محاربة الإرهاب ليست مبرراً لانتهاك اتفاقيات جنيف، مشيرة إلى الوضع الإنساني المتدهور في محافظة إدلب، وازدياد معاناة (4) ملايين مدني في المحافظة، وتعرضهم لخطر كبير للغاية.

وأشارت بيرس إلى عدم وجود أي تغير في سوريا منذ تمديد آلية إيصال المساعدات الإنسانية إلى سوريا عبر الحدود في العام الماضي، مستنكرة اقتراح روسيا بتمديد الآلية لمدة ستة أشهر ومن خلال معبرين فقط.

وأضافت: ”ليست واضحة على الإطلاق أسباب اعتبار الوضع من قبل مختلفاً عن اليوم في سوريا.. لا دليل على أن النظام السوري يريد أو يمكنه المشاركة في إيصال المساعدات الإنسانية إلى المجتمعات التي هي بأمس الحاجة إليها“ هناك.

  

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق