واشنطن تطلب من دول التحالف دعماً سياسياً وعسكرياً ومالياً في سوريا

جُرف نيوز | متابعات

قال وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر إن الولايات المتحدة بحاجة إلى مواصلة تطوير تعاونها مع دول التحالف الدولي ضد تنظيم داعش، والذي يضم (81) بلداً، لضمان هزيمة التنظيم في سوريا.

وأضاف إسبر: ”نحتاج إلى دعم سياسي وعسكري ومالي.. أعتقد أنه كلما كان بمقدورنا المضي قدماً في هذه النقاط الثلاثة، كلما كان ذلك أفضل“.

واعتبر أن المهمة في سوريا ”ليست مهمة أمريكية فقط.. نحتاج إلى تعددية الأطراف، وأن نعمل كحلفاء بقدر ما نستطيع، وأعتقد أن سوريا هي مكان جيد للقيام بذلك“، مشيراً إلى استمرار مهمة الهزيمة الدائمة لداعش في سوريا ”جنباً إلى جنب مع شركائنا على الأرض“.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق