النظام يفرض ضرائب على الطلاب المتقدمين لامتحان الشهادة الثانوية

جُرف نيوز | منوع

أقرّ “مجلس الشعب” التابع للنظام بأغلبية الأصوات، اليوم (الثلاثاء)، تعديلاً قانونياً يفرض زيادة الرسوم المالية على الطلاب المتقدمين لامتحان الشهادة الثانوية اعتباراً من العام الدراسي 2020 /2021، وينص على فرض رسوم تتراوح بين (1000) ليرة سورية للطالب النظامي و(5) آلاف للطلاب الأحرار.

وبرّر وزير التربية في حكومة النظام، عماد العزب، تعديل القانون رقم (25) لعام 2014 بزيادة رسوم التقدم إلى امتحانات الشهادة الثانوية، بأن هناك زيادات طرأت على تكاليف الامتحانات منذ إقرار القانون قبل (5) سنوات حتى الآن، وأن الرسوم التي يدفعها الطلاب أقل بكثير من التكاليف التي تتحملها الدولة.

ووصف العزب الرسوم الجديدة بـ”المنطقية”، مشيراً إلى أنها تدفع مرة واحدة أو مرتين حسب عدد الدورات الامتحانية التي يتقدم إليها الطالب، وأنها تثبت مدى جدية الطالب في التقدم إلى الامتحانات.

ويعتبر هذا القانون بتعديله الجديد ضريبة جديدة تثقل كاهل أهالي الطلاب، بالتزامن مع سوء الأوضاع الاقتصادية، فضلاً عن كونه مخالفاً للمادة (29) من الدستور السوري، والتي تنص على أن التعليم حق تكفله الدولة وهو مجاني في جميع مراحله، حيث يلغي مبدأ “مجانية التعليم” المنصوص عليه في الدستور.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق