النظام يمنح شركتين روسيتين عقوداً للتنقيب عن النفط في سوريا

جُرف نيوز | متابعات

أقرّ مجلس الشعب التابع للنظام، اليوم (الإثنين)، (3) مشاريع قوانين، اثنان منها تضمنت تصديق عقود للتنقيب عن النفط في الأراضي السورية مع شركتين روسيتين، وفقاً لما نقلته وكالة “سانا”.

ويتضمن المشروع الأول تصديق العقود الموقعة بين وزارة النفط والثروة المعدنية التابعة للنظام، وشركة “ميركوري” الروسية للتنقيب عن البترول وإنتاجه في حقل نفطي يقع في الجزيرة السورية يمتد على مساحة (9,531) كيلو متراً مربعاً، بحسب تصريحات علي غانم، وزير النفط في حكومة النظام.

ويتضمن المشروع الثاني تصديق العقود الموقعة بين الوزارة، وشركة “فيلادا” الروسية للتنقيب عن البترول وإنتاجه في حقل غاز يقع شمال دمشق يمتد على مساحة (2,159) كيلو متراً مربعاً.

وتأتي عقود التنقيب هذه، وفقاً للوزير علي غانم، ضمن توجه حكومة النظام “للدول الصديقة” التي وقفت إلى جانب النظام وعلى رأسها روسيا وإيران.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق