قلق في الكونغرس على قوات أمريكية في قاعدة التنف من تهديدات إيران

جُرف نيوز | متابعات

طلب الكونغرس الأمريكي من مدير الاستخبارات القومية ووزارة الدفاع ”البنتاغون“ تقديم تقرير حول التهديد الذي تشكله إيران وميليشياتها على قاعدة التنف على الحدود العراقية جنوب سوريا، وعلى الجنود الأمريكيين المتمركزين فيها.

وقال الموقع الإخباري العسكري الأمريكي ”Military Times“ في تقرير نشره اليوم (الأربعاء)، إن منطقة التنف التي كانت مسرحاً لاشتباكات بين القوات الأمريكية وميليشيات النظام السوري وإيران، تضم جنوداً أمريكيين من الكوماندوز، مكلفين بتدريب قوة مناهضة لتنظيم داعش، يطلق عليها اسم ”مغاوير الثورة“. لكن خبراء الأمن القومي يقولون إن وجود القوات الأمريكية في قاعدة التنف يهدف إلى تقليص النفوذ الإيراني في سوريا، وإغلاق طريق يمكن أن تمر من خلاله الأسلحة بين طهران والبحر الأبيض المتوسط.

وبالإضافة إلى حماية هذه القاعدة، يطلب الكونغرس أن يتناول التقرير أيضاً قضايا أخرى، تتعلق بـ”سلوك إيران الخبيث” في سوريا. وأن يغطي “مدى تقويض تأثير إيران وميليشياتها، من خلال الجهود التي تبذلها الولايات المتحدة بدعم وتعزيز القوات الكردية في سوريا”.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق