العفو الدولية: ارتفاع عدد قتلى الاحتجاجات في إيران إلى (208) أشخاص على الأقل

جُرف نيوز | وكالات

أعلنت منظمة العفو الدولية، اليوم (الإثنين)، ارتفاع عدد قتلى الاحتجاجات الإيرانية الأخيرة إلى (208) أشخاص على الأقل، مشيرةً إلى أن العدد الحقيقي للقتلى من المحتمل أن يكون أعلى من ذلك بكثير.

وتأتي هذه الإحصائيات وسط استمرار السلطات الإيرانية في نفي الإحصائيات الدولية المقدمة في هذا الخصوص، ورفضها تقديم أيّة إحصائية بأعداد القتلى أو المعتقلين، منذ تجدد الاحتجاجات في إيران قبل نحو ثلاثة أسابيع، مبررًة ذلك بأن هذه الإحصائيات ذات “طابع أمني”.

وفي سياق متصل، أعلنت نقابة الصحافيين في طهران، زيادة عدد الصحافيين المعتقلين في مختلف المدن الإيرانية، خلال الأيام القليلة الماضية، ودعت إلى توفير إحصائيات ومعلومات كافية عن الصحافيين المعتقلين على خلفية الاحتجاجات.

وكانت منظمة العفو الدولية، قد أعلنت يوم (الجمعة) الماضي، أن عدد قتلى الاحتجاجات في إيران بلغ (161) قتيلاً، وسط تكتم تام من قِبل السلطات الإيرانية على عدد الضحايا والمعتقلين.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق