تمهيداً لـ”ظلمات” الشتاء.. وزير كهرباء نظام الأسد يطلق حملة “رشّدها بتدوم”

جُرف نيوز | منوع

أعلن وزير الكهرباء في حكومة نظام الأسد محمد زهير خربوطلي قبل أيام عن إطلاق حملة بعنوان “رشدها بتدوم”، وذلك بعد تطبيق برنامج التقنين الذي من المرجح أن تزيد ساعاته مع قدوم فصل الشتاء.

وقال خربوطلي في تصريحات لصحيفة “الوطن” الموالية، إن تزايد الطلب على الطاقة الكهربائية سبّب ارتفاع الأحمال الكهربائية بنسبة (50) في المائة، واضاف أنه نتيجة انخفاض الحرارة ارتفعت الأحمال بحدود (1500) ميغا واط، مؤكداً أنه حتى لا تكون هناك عشوائية في انقطاع الكهرباء تم تطبيق برنامج تقنين وهو (4) ساعات تغذية و(2) تقنين.

وأشار خربوطلي إلى أن الوزارة لم تنتهي على الآن من أعمال صيانة كانت قد بدأتها في أيلول/سبتمبر الماضي، إلا أنه أعرب شكره للمواطنين على تعاونهم مع الوزارة لتجاوز فصل الشتاء بأقل الخسائر وأنه تم إطلاق حملة الترشيد بعنوان “رشدها بتدوم”.

وفي مطلع الشهر الحالي وقّع خربوطلي في العاصمة الإيرانية طهران مع وزير الطاقة الإيراني رضا أردكانيان، مذكرة تفاهم تعطي للشركات الإيرانية صلاحية إنشاء محطات توليد الكهرباء وتوطين التكنولوجيا وصناعة التجهيزات الكهربائية في سوريا.

وكانت وزارة الكهرباء في حكومة الأسد قد أعلنت في وقت سابق أن خسائر قطاع الكهرباء في البلاد تقدر بما لا يقل عن (4) مليارات دولار منذ عام 2011.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق