فيلم عن فارس الحلو في مهرجان أمستردام للأفلام الوثائقية

جُرف نيوز | منوع

يشارك الفيلم السوري الوثائقي “كوميدي في المأساة السورية”، والذي انتهى من تصويره المخرج السوري رامي فرح، اليوم (الأربعاء)، في مهرجان “idfa” للأفلام الوثائقية في العاصمة الهولندية أمستردام يوم (السبت) القادم.

ويتناول الفيلم الوثائقي الطويل مراحل الثورة السورية التي عاشها الفنان السوري فارس الحلو، والتغيرات التي طرأت على حياته بعد انضمامه إلى المتظاهرين في شوارع دمشق مطالبين بإسقاط النظام، وصولاً إلى حياته في المنفى، بعد اضطراره للجوء إلى فرنسا على خلفية موقفه المعارض من النظام.

ونشر موقع المهرجان في النبذة التعريفية للفنان فارس الحلو: “خوفاً على حياته وسلامة عائلته فإن الحلو يغادر البلاد، ولكن بمجرد أن يستقر في باريس مع أسرته يبدأ ألم المنفى، إلى جانب الحاجة الهوسية للبقاء على اتصال بسوريا وإيجاد طريقة للمساهمة”، مشيراً إلى أنه واحد من أشهر الممثلين في السينما والتلفزيون في سوريا، وبأن آرائه السياسية لا يتم الاستخفاف بها من قبل النظام.

وأضاف الموقع أن “الفيلم بدأ كوثيقة تاريخية للثورة السورية، فقد تطورت المأساة السورية إلى صورة أكثر تعقيداً ودقة للاحتجاج والأمل، وخيبة الأمل، وعبثيات الحياة في المنفى”.

ويعتبر مهرجان “idfa” واحد من أهم المهرجانات الوثائقية في العالم، ويقام في العاصمة الهولندية أمستردام، ويستمر من الفترة الممتدة ما بين 20 تشرين الثاني/نوفمبر الجاري ولغاية الأول من شهر كانون الأول/ديسمبر القادم.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق