بشار الأسد: الرئيس الأمريكي عبارة عن مدير تنفيذي لنظام “عصابات”

جُرف نيوز | وكالات

اتهم بشار الأسد اليوم (الخميس)، الولايات المتحدة بسرقة النفط السوري، واصفاً النظام السياسي الأمريكي بنظام “عصابات” يدار من قبل مدير تنفيذي وليس رئيس.

وقال الأسد في مقابلة تلفزيونية مع وسائل إعلام روسية إن “أمريكا دولة مبنية كنظام سياسي على العصابات. الرئيس الأمريكي لا يمثل دولة، هو عبارة عن مدير تنفيذي لشركة، وخلفه مجلس إدارة يمثل الشركات الكبرى في أمريكا، المالكين الحقيقيين للدولة، شركات النفط والسلاح والبنوك وغيرها من اللوبيات”.

وشبّه الأسد السياسة الأمريكية الحالية بالسياسة النازية، قائلاً إن “أحد أهم العوامل التي دفعت هتلر لغزو الاتحاد السوفييتي في الحرب العالمية الثانية هو النفط (…) اليوم أمريكا تقلّد النازيين، توسع، غزو، ضرب مصالح الشعوب الأخرى (…) فقط من أجل النفط”.

وجاءت تصريحات بشار الأسد تعقيباً على سؤال وجه إليه خلال مقابلة تلفزيونية مع وكالة “سبوتنيك” وقناة “روسيا 24” حول سيطرة القوات الأمريكية على حقول النفط في شرق سوريا.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق