البنتاغون: قواتنا مخولة بمواجهة أي قوة تهدد حقول النفط في شرق سوريا

جُرف نيوز | متابعات

أعلن المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) جوناثان هوفمان، اليوم (الخميس)، أن العسكريين الأمريكيين مخولون بمواجهة أي قوة تهدد حقول النفط في شرق سوريا.

وأوضح هوفمان خلال مؤتمر صحفي في مقر البنتاغون أن “الولايات المتحدة ما زالت تعمل مع مقاتلي قوات سوريا الديمقراطية، وهي مستمرة في تزويدهم بالقوة والدعم لمحاربة تنظيم داعش”.

وفي سياق متصل، قال قائد عسكري أمريكي: إن “معظم المعدات والقوات الأميركية انسحبت من مدينة عين العرب/ كوباني، لكن الانسحاب لم يكتمل بعد”، مضيفاً أن “وقف إطلاق النار متماسك بشكل عام في سوريا، وهناك مناوشات صغيرة لكن معظم الأطراف ملتزمة”، وفقاً لما نقلته وكالة “رويترز”.

وكانت وكالة “أسوشيتد برس” الأمريكية قد نقلت في وقت سابق عن مسؤولين أمريكيين قولهم، إن الرئيس دونالد ترامب وافق على توسيع المهمة العسكرية الأمريكية لحماية حقول النفط في شرق سوريا، في خطوة تثير عدداً من الأسئلة القانونية حول ما إذا كان يمكن للقوات الأمريكية شن ضربات ضد قوات النظام السوري أو القوات الروسية أو غيرها إذا كانت تهدد النفط.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق