دعوات للتظاهر ضد دخول قوات النظام إلى منبج

جُرف نيوز | متابعات

تتصاعد الاحتجاجات الشعبية والدعوات من مدينة منبج للتظاهر رفضاً لدخول قوات النظام والميليشيات التابعة لها إلى المدينة التي لم يحسم مصيرها، بانتظار ما تسفر عنه مباحثات الرئيس التركي مع نظيره الروسي بعد أيام.

وقالت صفحات محلية إن حاجزاً لقوات النظام و”قسد” اعتقل (3) أشخاص أحدهم من دير الزور على طريق منبج – جرابلس.

وحتى الآن ما تزال خريطة السيطرة على حالها في أحياء المدينة، بالرغم من دخول وسائل إعلام تابعة للنظام وإعدادها تقارير مصورة من داخل المدينة تزعم فيها انتشار قوات النظام.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قد صرح في وقت سابق، أن دخول قوات النظام إلى منبج لا يشكل تطور سلبي بالنسبة للحكومة التركية، لكنه سيبحث مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين مصير مدينتي منبج وكوباني/عين العرب، خلال اجتماعهما المرتقب في الثاني والعشرين من الشهر الحالي في مدينة سوتشي الروسية.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق