الحرس الثوري يستعد للسيطرة على “مقام عمار بن ياسر” في مدينة الرقة  

جُرف نيوز | الرقة

قالت مصادر خاصة لـ جُرف نيوز إن الحرس الثوري الإيراني يحشد قوات ومجموعات خاصة لدخول مدينة الرقة والسيطرة على الموقع السابق لمقام عمار بين ياسر في أطراف المدينة.

وأكدت المصادر أن عشرات القادة الايرانيين واللبنانيين من “حزب الله” وصلوا إلى بلدتي معدان والسبخة ومواقع انتشار أخرى في البادية جنوب وشرق الرقة، للتسلل إلى مدينة الرقة وضمن قوات أكبر للنظام تستعد لدخول المدينة، ومن ثم السيطرة على “المقام” الذي تتضارب الروايات التاريخية حوله. 

وشكل هذا المبنى الديني منذ إنشائه بتمويل إيراني على أطراف مقبرة في مدينة الرقة، في العام 2004، محاولة إيرانية للتمدد في نسيج مجتمع المدينة بغطاء ديني. قبل يتعرض المقام للتدمير في العام 2013، على يد مجموعة قيل أنها تابعة لتنظيم داعش.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق