“قسد”: سنحول أي هجوم تركي على شرق الفرات إلى حرب شاملة

جُرف نيوز | متابعات

أعلنت “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد)، اليوم (السبت)، بأنها ستحول أي هجوم تركي على مناطقها شرق الفرات إلى حرب شاملة، وذلك عقب تصريحات للرئيس التركي رجب طيب أردوغان عن بدء عملية عسكرية في المنطقة قريباً.

وقال مدير المركز الإعلامي لـ”قسد” مصطفى بالي، في تغريدة على “تويتر”: “قسد ملتزمة بإطار آلية الأمن وتتخذ الخطوات اللازمة للحفاظ على الاستقرار في المنطقة، ومع ذلك لن نتردد في تحويل أي هجوم غير مبرر من جانب تركيا إلى حرب شاملة على الحدود بأكملها؛ للدفاع عن أنفسنا وشعبنا”.

وصرح أردوغان اليوم خلال اجتماع لحزب العدالة والتنمية الحاكم في أنقرة، أن تركيا ستنفذ عملية عسكرية جوية وبرية شرقي الفرات في سوريا، مشيراً إلى أنها “قريبة إلى حد يمكن القول إنها اليوم أو غداً، سنقوم بتنفيذ العملية من البر والجو”.

وقال الرئيس التركي “إن الكلام انتهى لمن يبتسمون في وجهنا ويماطلوننا بأحاديث دبلوماسية من أجل إبعاد بلدنا عن المنظمة الإرهابية”، مضيفاً: “أجرينا استعداداتنا وأكملنا خطة العملية العسكرية في شرق الفرات، وأصدرنا التعليمات اللازمة بخصوص ذلك”.

وتابع: “وجهنا كل التحذيرات إلى محاورينا حول شرق الفرات، لقد كنا صبورين بما فيه الكفاية، ورأينا أن الدوريات البرية والجوية المشتركة مجرد كلام”، مؤكداً على أن الهدف من العملية المحتملة هو إرساء السلام في شرق الفرات، على حد قوله.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق