بريطانيا تستدعي سفير طهران لديها بعد وصول شحنة نفط إيراني لنظام الأسد

جُرف نيوز | وكالات

أعلنت وزارة الخارجية البريطانية اليوم (الثلاثاء)، أنها استدعت السفير الإيراني، على خلفية خرق طهران للتعهدات التي قدمتها بشأن شحنة النفط التي كانت تحملها الناقلة “أدريان داريا 1″، والتي سبق احتجازها لانتهاكها عقوبات الاتحاد الأوروبي.

واتهم وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب في بيان، إيران بنقض تعهداتها بعدم نقل النفط من الناقلة إلى سوريا، معتبراً أن نقل “النفط إلى نظام الأسد الوحشي إنما هو جزء من النمط السلوكي لحكومة إيران الذي يستهدف زعزعة الأمن الإقليمي”.

وذكر البيان أن بريطانيا ستثير القضية أمام الأمم المتحدة في وقت لاحق من الشهر الجاري.

ويأتي ذلك بعد نشر صور التقطتها أقمار صناعية تظهر ناقلة النفط الإيرانية أثناء تفريغ حمولتها في ميناء طرطوس، ثم إعلان إيران أنها باعت حمولة الناقلة إلى جهة لم تحددها.

وكانت قوات المشاة البريطانية قد أوقفت مطلع تموز/يوليو الماضي ناقلة النفط الإيرانية “أدريان داريا 1″، التي كانت تبحر باسم “غريس 1″، في مضيق جبل طارق، وأفرجت عنها منتصف آب/ أغسطس الماضي، بعد الحصول على ضمانات إيرانية بعدم تفريغها في سوريا أو أي جهة تخضع لعقوبات الاتحاد الأوروبي.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق