مقتدى الصدر يدعو لانسحاب “الفصائل” العراقية من سوريا

جُرف نيوز | متابعات

دعا الزعيم الديني العراقي البارز مقتدى الصدر، اليوم (الإثنين)، إلى انسحاب كافة “الفصائل” العراقية من سوريا، بعد القصف المتكرر على مواقع ميليشيا “الحشد الشعبي” في العراق.

وقال الصدر في بيان نشر عبر حسابه على “تويتر”: “لابد من حماية الحدود العراقية من جميع الأطراف وبالخصوص حدود مع سوريا وانسحاب كافة الفصائل من (سوريا الحبيبة) فالعراق أحق بدماء شعبه مع ما يتعرض له من خطر..”.

كما دعا الصدر إلى “اجتماع عراقي بحت من غير تدخل من الدول الممانعة للوجود الإسرائيلي والأمريكي في المنطقة” للوقوف على آخر المستجدات، مطالباً بأن “يحصر السلاح بيد الدولة وأن تغلق جميع المقرات وتسلم كل المحازن للدولة”.

وفي وقت سابق اليوم، اتهمت ميليشيا “الحشد الشعبي” إسرائيل بالوقوف وراء الهجوم الذي شنته أمس طائرة مسيرة على موقع للميليشيا قرب الحدود العراقية السورية وأسفر عن مقتل قيادي وإصابة آخرين.

ومنذ تدخله لدعم نظام الأسد، استقدم الحرس الثوري الإيراني ميليشيات من أفغانستان وباكستان والعراق، ومن أبرز الميليشيات العراقية (حركة النجباء، أبو فضل العباس، كتائب حزب الله العراقي، عصائب أهل الحق)”.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق