فرنسا تندد بقصف تجمعات النازحين في إدلب وتدعو لإنهاء القتال فوراُ

جُرف نيوز | وكالات

دعت فرنسا أمس (الجمعة)، لإنهاء القتال فوراً في محافظة إدلب، ونددت بالقصف على تجمعات للنازحين.

وأدانت وزارة الخارجية الفرنسية في بيان الضربة الجوية التي أدت إلى مقتل العديد من المدنيين، بمن فيهم أطفال ونساء في معسكر للنازحين جنوب إدلب.

وقال المتحدث باسم الوزارة أوليفييه غوفين في تصريحات صحافية إن “استمرار الأعمال العدائية يعرض للخطر البحث عن تسوية سياسية موثوقة ومتفاوض عليها” في سوريا.

ووثق الدفاع المدني السوري أمس مقتل (16) مدنياً وإصابة (52) آخرين جراء غارات طيران النظام وروسيا على ريف إدلب، بينهم (14) قتيلاً و(30) مصاباً ضحايا مجزرة مروعة ارتكبتها طائرة حربية روسية بقصف على تجمع للنازحين قرب بلدة حاس جنوب إدلب.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق