بعد إصابة طفل من الميادين.. “الجندرما” تقتل امرأة من دير الزور حاولت العبور إلى تركيا

جُرف نيوز | متابعات

قتلت قوات حرس الحدود التركية (الجندرما) امرأة من ريف دير الزور، فجر اليوم (الجمعة)، أثناء محاولتها العبور إلى داخل الأراضي التركية.

وذكر ناشطون وصفحات إخبارية محلية أن الشابة هديل أحمد الحسين الدخيل من أبناء بلدة البوعمرو شرق دير الزور، قُتلت برصاص الجندرما لدى محاولتها العبور مع مجموعة أشخاص من إدلب إلى تركيا.

وتأتي هذه الحادثة بعد تعرض الطفل حمزة علي الجدعان من أبناء مدينة الميادين (الأربعاء) الفائت لإصابة بليغة برصاص الجندرما أيضاً.

وقبل يومين، أكد ناشطون مقتل لاجئ من أبناء بلدة السفيرة شرق حلب، برصاص قناص من الجندرما، لدى محاولته العودة إلى عائلته في تركيا بعد أن رحلّته السلطات التركية إلى سوريا.

وشددت السلطات التركية خلال الشهر الأخير من إجراءاتها الأمنية بحق اللاجئين السوريين في تركيا عامةً وفي مدينة إسطنبول خاصةً، وأفادت تقارير إعلامية أن عدد السوريين المرحلّين بلغ نحو (6) آلاف شخص.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق