مليون يورو.. مساهمة ألمانية لدعم مهمة فريق منظمة الأسلحة الكيميائية في سوريا

جُرف نيوز | متابعات

خصصت ألمانيا مبلغ مليون يورو لدعم مهمة بعثة منظمة الأسلحة الكيميائية “OPCW” في سوريا، والتي تشمل عمل فريق تقصي الحقائق وتحديد هوية مرتكبي الهجمات بالسلاح الكيميائي.

وحسب ما أعلنت المنظمة على موقعها الرسمي اليوم (الثلاثاء)، فإن المساهمة الألمانية تهدف إلى تزويد البعثات بالوسائل اللازمة لـ“الحفاظ على معاييرها المهنية في التصدي للتهديد“ الناجم عن استخدام الأسلحة الكيميائية.

ووقّع على الاتفاق المدير العام لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية فرناندو آرياس، والممثلة الدائمة لألمانيا كريستين ويل. وذلك بمقر المنظمة في لاهاي بتاريخ الـ28 من حزيران/يونيو الماضي.

ورحب آرياس بالمساهمة الألمانية، وقال إن ألمانيا ”لطالما كانت شريكاً أساسياً في نظام نزع السلاح العالمي وداعماً قوياً لاتفاقية الأسلحة الكيميائية“.

وبدأ فريق تحقيق تابع للمنظمة تم تشكيله من خبراء قانونيين وفنيين مؤخراً، مهمته في تحديد منفذي الهجمات بالأسلحة الكيميائية في سوريا. وبحسب المنظمة فإن الفريق لديه القدرة على التحقيق في هجمات تعود إلى عام 2013.

ودفع هجوم بالسلاح الكيماوي على مدينة دوما قرب دمشق العام الفائت، كلاً من الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا إلى شن هجوم عسكري ضد مواقع تابعة لنظام الأسد في سوريا. وتُحمّل منظمة ”هيومن رايتس ووتش“، النظام، المسؤولية عن هجمات بالكيماوي أودت بحياة المئات من المدنيين.

 

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق