وصفه سليماني بأنه “أفضل عناصره”.. نقل جثة قائد ميليشيا “زينبيون” من سوريا إلى إيران

جُرف نيوز | وكالات

قالت وكالات الأنباء الإيرانية اليوم (الأربعاء) إن الحرس الثوري الإيراني نقل من سوريا إلى طهران جثة قائد ميليشيا “لواء زينبيون” الباكستاني محمد جنتي، الذي قُتل في محافظة حماة وسط سوريا قبل عامين.

وعُثر على جثة جنتي المعروف باسم “حاج حيدر” خلال عمليات البحث عن جثث القتلى الإيرانيين في المناطق السورية، بحسب ما نقلت وكالة “فارس” المقربة من الحرس الثوري.

ووفقاً للوكالة، قُتل جنتي بتاريخ 5 نيسان/أبريل 2017 في حماة، دون ذكر المزيد من التفاصيل حول ظروف مقتله، إلا أن وكالة “تسنيم” للأنباء أشارت إلى أن “جسده بلا رأس وبلا يد”.

ونقلت وسائل الإعلام الإيرانية عن قائد “فيلق القدس” في الحرس الثوري قاسم سليماني، قوله إن “حيدر كان من أفضل العناصر لديّ”.

جدير بالذكر أن وزارة الخزانة الأمريكية أدرجت في كانون الثاني/يناير الماضي ميليشيتي “لواء فاطميون” الأفغاني و”لواء زينبيون” الباكستاني التابعتين للحرس الثوري، على قائمة العقوبات الأمريكية.

قد يعجبك ايضا

التعليقات متوقفه