تركيا تسلّم فرنسا (9) أطفال و(3) دواعش

جُرف نيوز | وكالات

نقلت وكالة “فرانس برس” عن مصادر متطابقة قولها اليوم (الثلاثاء)، إن تركيا سلّمت فرنسا (9) أطفال و(3) دواعش، غداة تسلّم باريس (12) يتيماً من أبناء دواعش فرنسيين، كانوا محتجزين في مخيمات لدى “قوات سوريا الديمقراطية” بشمال شرق سوريا.

وأضافت المصادر أن الفرنسيين الثلاثة هم رجل يبلغ 35 عاماً وامرأتان إحداهما تبلغ 36 عاماً، وضعوا في الحبس الاحتياطي، وقد تكفّلت أجهزة متخصصة بالأطفال. موضحة أن الرجل والمرأتين والأطفال التسعة كانوا في مركز احتجاز في تركيا قبل ترحيلهم.

ووفقاً لمصدر قضائي، ذهب الرجل والمرأة البالغة 36 عاماً إلى العراق وسوريا مع أطفالهم الأوائل وقد أنجبوا أطفالاً أخرين هناك. وأنجبت المرأة الثانية أطفالاً من الرجل نفسه بعد أن قدمت إلى المنطقة مع طفلها من زواج سابق.

وكانت “الإدارة الذاتية“ في شمال شرق سوريا قد أعلنت أمس (الإثنين) عن تسليمها (12) يتيماً فرنسياً واثنين آخرين يحملون الجنسية الهولندية، من أطفال عناصر بتنظيم داعش، إلى سلطات بلادهم.

قد يعجبك ايضا

التعليقات متوقفه