الأردن تمنع وتفرض قيوداً على استيراد البضائع من سوريا

جُرف نيوز | وكالات

كشف وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردني طارق الحموري اليوم (الأربعاء)، أن المملكة فرضت حظراً على استيراد بعض السلع من سوريا من معبر نصيب – جابر الحدودي، رداً على إجراءات جمركية مماثلة من قبل نظام بشار الأسد.

وقال الحموري: “قمنا بفرض قيود ومنعنا استيراد البضائع السورية… منعنا ثلاثين بالمئة من السلع السورية وفرضنا قيوداً على ستين بالمئة من البضائع”، بحسب ما نقلت صحيفة “الرأي” الحكومية.

وأشار إلى أن هذه النسبة جاءت “أقل مما يقوم به الجانب السوري” الذي “منع ما يقارب أربعين بالمئة من بضائعنا من الدخول الى سوريا وفرض قيوداً على ما يقارب ستين بالمائة منها، ورسوماً إضافية على الشاحنات الأردنية الداخلة إلى سوريا بنسبة عالية وصلت الى (ما بين) 700 إلى ألف دولار”، بينما لم تكن تتجاوز “في السابق 150 دولاراً”.

وأكد الحموري أن “القرار أردني بامتياز ولم تكن هناك أية ضغوط خارجية على الأردن”، مشيراً الى ان “ما يتم الحديث عن إملاءات على الأردن ليس صحيحا”، في إشارة إلى التقارير التي تحدثت عن ضغوط أمريكية على الأردن.

ونقلت وكالة الأنباء الأردنية الرسمية (بترا) عن الحموري تأكيده أن قرار عمان “وطني بحت ولا إملاءات على الأردن بهذا الشأن إطلاقاً (…) واتخذ لمصالحنا الاقتصادية وفي إطار تطبيق المعاملة بالمثل”.

وأُعيد فتح معبر جابر- نصيب الحدودي الرئيسي بين الأردن وسوريا في 15 تشرين الأول/أكتوبر 2018 بعد نحو ثلاث سنوات من إغلاقه.

قد يعجبك ايضا

التعليقات متوقفه