ميليشيا “الباقر” تعلن “الجهاد” ضد القوات الأمريكية في سوريا

جُرف ميديا | متابعات

أعلنت ميليشيا “لواء الباقر” في بيان لها صدر اليوم (الجمعة)، “بدء الأعمال القتالية والجهادية” ضد القوات الأمريكية والقوى المتحالفة معها في سوريا قاصدةً “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد).

وقالت الميليشيا إنها أعدت “مجاهدين وفدائيين لا يخشون الموت”، وتوعدت القواعد الأمريكية بأنها “ستكون تحت مرمى نيران المقاومين الأبطال في قبيلة البكارة ولواء الباقر(ع)” وفق البيان.

وكانت ميليشيا “الباقر” قد أعلنت قبل أيام أنها تسلّمت من الحرس الثوري الإيراني، دفعة جديدة من السلاح والعتاد كشفت بعضها صوراً منشورة على صفحات تابعة للميليشيا تبرز مدرعات وناقلات جند ومدافع رشاشة وسيارات فضلاً عن ذخيرة متعددة الأنواع.

وتأسست الميليشيا على مراحل في مدينة حلب، بدءاً من العام 2012 وعبر عشرات من “الشبيحة” المسلحين المتحدرين من عشيرة البقارة في حي المرجة الفقير على أطراف المدينة، بقيادة عائلة مرعي العلوش، التي خسرت العديد من أبنائها في معارك مختلفة خلال السنوات الماضية، قبل أن تتسع “الميليشيا” وتسمي نفسها “لواء الإمام الباقر” بدعم وتمويل من الحرس الثوري الإيراني وتحت إشراف حزب الله اللبناني.

ويقود “الباقر” منذ إعلانها بهذا الاسم، خالد حسين مرعي العلوش، الذي أطلق على نفسه اسم “الحاج باقر الباقر”.

بيان ميليشيا “الباقر” – (فيسبوك)
قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق