بـ”ملابس فاضحة” في قبر حافظ الأسد.. شابة من ريف طرطوس تثير غضب مؤيدي النظام لأنها لم تحترم “الضريح المقدس”

جُرف نيوز | منوعات

أثارت صورة نشرتها شابة تدعى أمل ابراهيم من ريف طرطوس، التقطت لها خلال زيارة قبر حافظ الأسد في القرداحة، جدلاً واسعاً في صفوف مؤيدي النظام، باعتبارها “خادشة للمشاعر الدينية” و”قلة احترام للمقام المقدس” حسب صفحات موالية.

وقالت صفحة “عود ثقاب” الموالية في منشور طويل بدأته بالهجوم على وزير الأوقاف والقبيسيات والإخوان المسلمين أيضاً: “نرى #امل_ابراهيم سكرتيرة احد الوزراء الكبار وهي تقوم بزيارة ضريح جدنا المرحوم حافظ اسد وتقرا الفاتحة على روحه وهي جالسة ولحمها …. يقول لها ،، اختشي من الله وقدسية المكان ايتها …”.

وأضافت الصفحة: “قسماً بالله وبرحمة جدنا.. ،، لو بعث في لحظتها حيا تلك اللحظه ،، لجعل منك عبرة لكل ..”، وتساءلت إن كان أحد سيحاسب ابراهيم أم أن “من يحميها اقدس من مرحومنا..”.

وطالبت تعليقات بأن يمنع الدخول إلى “الضريح المقدس” إلا “بلباس محتشم” أسوة بالمقامات الدينية، وقال أحد المعلقين: “الكل يعلم ان ضريح الخالد حافظ الاسد له قداسة خاصة عند الطائفة العلوية… هل يسمح لها بالدخول الى الاماكن المقدسة لدى الشيعة الست زينب عليها السلام مثلا …هل يسمح لها بالدخول هكذا الى جامع الاموي”.

 

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق