تقرير: شركات ألمانية متورطة بإرسال مواد كيميائية إلى نظام الأسد

والادعاء الألماني يبدأ باتخاذ الإجراءات القانونية

جُرف نيوز | وكالات

كشف تقرير نُشر أمس (الثلاثاء) عن تورط شركات ألمانية في تصدير مواد كيميائية إلى نظام الأسد، على الرغم من العقوبات التي فرضها الاتحاد الأوروبي.

ووفقاً لما نقلته شبكة ”DW“. فإن الشركات الألمانية عام 2014، ومن خلال شركة في سويسرا، صدّرت مادة الأيزوبروبانول والديثيلامين المستخدمة في إنتاج غاز السارين، إلى شركة أدوية في سوريا مرتبطة بنظام بشار الأسد.

وبحسب القوانين فإنه يطلب من الشركات إذن رسمي لتصدير الديثيلامين منذ عام 2012، ومنذ عام 2013، لتصدير الأيزوبروبانول، وتنطبق هذه القواعد على الصادرات المباشرة وغير المباشرة عبر البلدان، في المبيعات إلى سوريا.

وأفاد المكتب الفيدرالي للاقتصاد ومراقبة الصادرات، بأنه لم يصدر أي تصاريح تصدير إلى سوريا حتى تاريخ التقرير. وقال ممثلو الادعاء في مدينة إيسن غرب ألمانيا، إنهم بدؤوا اتخاذ الإجراءات القانونية بشأن تصدير المواد الكيميائية إلى النظام.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق