خارجية النظام: “قسد” تحاول إخضاع المواطنين المطالبين بعودة الدولة السورية

جُرف نيوز | وكالات

قال الرئيس المشترك لـ”مجلس سوريا الديمقراطية” رياض درار اليوم (الإثنين) إن اتهامات النظام لـ”قسد” بارتكاب مجازر في ريف دير الزور الشرقي “ليست إلا تأجيج النار في المنطقة المحررة حديثاً من داعش”.

ورفض درار في تصريح صحفي لموقع “نورث برس” الإخباري اي اعتداءات على السكان المدنيين مهما كانت المبررات، معتبراً أن “هناك قانون في المنطقة”.

وتأتي تصريحات درار في رد على رسالة وجهتها وزارة خارجية النظام إلى مجلس الأمن الدولي والأمين العام للأمم المتحدة، قالت فيها إن القوات الأمريكية و”قسد” ترتكب مذابح في صفوف المدنيين في ريف دير الزور.

واتهمت خارجية النظام “قسد” التي سمتها بـ”العصابات” أنها تهدف لإخضاع “المواطنين السوريين الشرفاء” الذين يطالبون “بحقوقهم وبعودة الدولة السورية” حسب الرسالة.

قد يعجبك ايضا

التعليقات متوقفه