فرنسا تستعيد (5) من أبناء عناصر داعش من سوريا

جُرف نيوز | وكالات

أعلنت وزارة الخارجية الفرنسية اليوم (الجمعة) أن باريس أعادت (5) أطفال فرنسيين من اليتامى أو المفصولين عن أسرهم، كانوا في مخيمات النازحين في شمال شرق سوريا.

وقالت الوزارة في بيان إن “هؤلاء الأطفال الذين تبلغ أعمارهم خمس سنوات أو أقل، يخضعون لإشراف طبي ونفسي خاص وتم تسليمهم للسلطات القضائية”، مشيرةً إلى أنه “تم إعلام الاقارب المعنيين الذين كانوا على اتصال بوزارة أوروبا والشؤون الخارجية”.

وأضافت أن “فرنسا تشكر قوات سوريا الديمقراطية على تعاونها الذي أتاح هذا الحل. واتخذ القرار بالنظر إلى أوضاع هؤلاء الأطفال الصغار جداً البالغ الهشاشة”.

وبحسب مصدر دبلوماسي، أعيد الأطفال الخمسة على متن طائرة تابعة لسلاح الجو الفرنسي، موضحاً أن أمهات الأطفال توفين وأن آباءهم إما قتلوا أو من المفقودين، وذكر أن يجري العمل على إعادة عدد آخر من الأطفال لكن لن يسمح لأمهاتهم بالعودة.

وفي ما يخص المواطنين الفرنسيين الرشداء والمقاتلين الذين انضموا إلى داعش، أكد بيان الخارجية الفرنسية على أن “موقف فرنسا لم يتغير ويتمثل في محاكمتهم على الأراضي التي اقترفوا فيها جرائمهم”.

قد يعجبك ايضا

التعليقات متوقفه