مدير أوقاف الأسد بريف دمشق يدافع عن الإعدامات والتعذيب في سجون النظام (فيديو)

:وفي رد على سؤال طرح عليه باتصال هاتفي عن شاب معتقل ومهدد بـ"حبل المشنقة" بعد عودته من ادلب،؛قال شحرور.....

جُرف نيوز | متابعات

دافع مدير أوقاف النظام في ريف دمشق الشيخ خضر شحرور، عن أحكام الإعدام والعقوبات المشددة التي يلاقيها نازحون ولاجئون عادوا بموجب تسويات و”مصالحات” إلى مناطق سيطرة النظام.

وفي رد على سؤال طرح عليه باتصال هاتفي عن شاب معتقل ومهدد بـ”حبل المشنقة” بعد عودته من إدلب؛ قال شحرور: إن هذا الشاب “صار بيد العدالة، بيد السلطة والسلطة عادلة” وأنه مجرم.. والمجرم لابد أن يأخذ عقابه” متجاهلاً العهود والضمانات التي تقطعها أجهزة المخابرات لكل الراغبين بالعودة إلى مناطق سيطرة النظام.

ويعرف شحرور بولائه الشديد، وفتاويه التي تبرر الجرائم والممارسات الوحشية لقوات الأسد، ما أهله ليكون خطيباً لعيد الأضحى الأخير في جامع الروضة بحضور بشار الأسد.

 

التعليقات متوقفه